إيران تستعرض قوّتها في دير الزور

وجّهت طهران مساء أمس، سلسلة صواريخ من نوع شهاب، استهدفت مواقع لتنظيم داعش في محافظة ديرالزور السورية، من قواعدها في محافظتي كردستان وكرمانشاه.

حيث دمّر القصف “مقرّات قيادة، ومواقع تجمّع ومعامل لصناعة السيارات المفخّخة تابعة لداعش” وذلك بحسبِ بيانِ مكتبِ العلاقات العامّة للحرس الثوري الإيراني.

ووصف البیان هذه الضربات “بالانتقام للهجمات على البرلمان الإيراني ومقبرة الخميني” والتي تبنّاها تنظيم ‘داعش’ الإرهابي، وفق بيانٍ منسوب له في السابع من الشهر الحالي والتي أسفرت عن سقوط 17 قتيلاً وعشرات الجرحى.

وبحسب مراقبين للشأن السوري هذه المرّة الأولى التي تطلق فيها إيران صواريخ خارج حدوها منذ ثلاثين عامًا، أي منذ الحرب الإيرانية – العراقية (1980-1988). كما جاءت الضربات الإيرانية بعد محاولات النظام التقدّم في البادية السورية وفتح طريقٍ بري يربط طهران بدمشق. ويبقى توقيت هذه الضربة ملفتاً، إذ أتى بعد استهداف القوات الأمريكية للمليشيات الإيرانية في البادية وإسقاطها لطائرة سوريا في أجواء الرقّة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort