إيران.. بعد موجة تنديد إعادة محاكمة 3 مشاركين في احتجاجات 2019

بعد أن أثار حكمٌ قضائي بالإعدام لثلاثة شبان جراء مشاركتهم في احتجاجات نوفمبر 2019 موجة تنديد واسعة في إيران والعالم، أمرت المحكمة العليا الإيرانية بإجراء محاكمة جديدة لهؤلاء الشبان.

بيان صادر عن المحكمة العليا، قال إنه تمت الموافقة على طلب إجراء محاكمة جديدة للمدانين الثلاثة بالإعدام جراء ارتباطهم بأحداث نوفمبر/ تشرين الثاني لعام 2019، مضيفة أن محكمة أخرى ستعيد النظر في القضية، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

ووفقاً لتقارير إعلامية، فقد شهدت نحو مئة مدينة إيرانية حركة احتجاج تعرضت لقمع عنيف، ضد إعلان مفاجئ عن زيادة أسعار الوقود في خضم أزمة اقتصادية، بين الخامس عشر والثامن عشر من تشرين الثاني نوفمبر 2019.

وخلال هذه الحوادث التي وصفها النظام الإيراني بأنها “أعمال شغب”، أُحرقت محطات وقود ومصارف وتعرضت مراكز شرطة لهجمات، بينما رفضت السلطات على مدى أشهر إعطاء حصيلة لضحايا أعمال العنف، لتعلن فيما بعد، مقتل مئتين وثلاثين شخصاً.

ونتيجة لذلك، نددت منظمة العفو الدولية باستخدام “غير قانوني” وغير متناسب للقوة من جانب السلطة، لفض الاحتجاجات حيث قدرت حينها عدد المحتجين الذين قتلوا بما لا يقل عن ثلاثمئة وأربعة أشخاص من بينهم ثلاثة وعشرون قاصراً.

في حين اعتبرت مجموعة خبراء مستقلين يعملون لصالح الأمم المتحدة أن حصيلة المواجهات بين المحتجين وأجهزة الأمن في إيران قد تخطت أربعمئة قتيل.

قد يعجبك ايضا