إلهام أحمد تدعو لمحاسبة الاحتلال التركي على جرائمه بالمناطق المحتلة من سوريا

خلال مداخلة لها باجتماع مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا المنعقد بمدينة قامشلي، دعت رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية، إلهام أحمد إلى محاسبة النظام التركي أمام المحاكم الدولية على جرائمه بحق المدنيين في المناطق التي يحتلها من سوريا.

رئيسة الهيئة التنفيذية لمسد أشارت إلى أن الأمم المتحدة لم تدرج حتى الآن الجرائم والانتهاكات التي يرتكبها الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، على الأراضي السورية في تقاريرها.

إلهام أحمد تطالب بتسمية الوجود التركي على الأراضي السورية بالاحتلال

في السياق، طالبت إلهام أحمد، المجتمع الدولي، بتسمية العدوان التركي وتدخله في الأراضي السورية على أنه احتلال، والسماح للهيئات الحقوقية بالدخول إلى تلك المناطق، وفتح تحقيق في جرائم التعذيب التي ترتكب بحق النساء والأطفال في معتقلات الاحتلال.

كما لفتت رئيسة الهيئة التنفيذية لمسد الانتباه إلى جرائم الاحتلال، عبر فصائله الإرهابية، مثل “فرقة العمشات” و”أحرار الشرقية”، مؤكدة أن المختطفين في المناطق المحتلة يتم التحقيق معهم وتعذيبهم من قبل جهاز الاستخبارات التابع للاحتلال، لكن أنقرة ولتجنب المحاسبة أمام المحاكم الدولية تستغل تلك الفصائل للتستر على جرائمها.

إلهام أحمد تنتقد ازدواجية المعايير لدى المجتمع الدولي

وفي إشارة إلى تطابق جرائم الاحتلال مع جرائم الحكومة السورية بحق الشعب السوري، انتقدت المسؤولة في مجلس سوريا الديمقراطية ازدواجية المعايير لدى المجتمع الدولي بقولها إن الأمم المتحدة تصف ما ترتكبه الحكومة السورية بجرائم حرب، بينما لا تعتبر انتهاكات الاحتلال التركي جرائم حرب.

يذكر أن العديد من التقارير الحقوقية وصفت انتهاكات الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له في المناطق المحتلة، وبشكل خاص في كل من عفرين ورأس العين وتل ابيض، بأنها جرائم حرب.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort