إلغاء المناظرة الرئاسية المقررة في 15 أكتوبر بين ترامب وبايدن

قالت لجنة المناظرات الرئاسية الأمريكية إن المناظرة التي كان من المقرر عقدها في 15 من أكتوبر تشرين الأول الجاري بين الرئيس دونالد ترامب والمرشح الديمقراطي جو بايدن لن تعقد مضيفة أن الحملتين أعلنتا عن “خطط بديلة لذلك التاريخ”.

وأضافت اللجنة في بيان أنها ستركز اهتمامها على الاستعدادات للمناظرة الرئاسية النهائية المقرر عقدها يوم 22 من هذا الشهر.

وانتقدت حملة ترامب لجنة المناظرات الرئاسية لإعلانها إلغاء المناظرة وقالت إنه لا يوجد سبب طبي لهذا القرار لأن الرئيس سيكون بصحة جيدة ومستعدا للمناظرة.

وأعلنت الحملة أن ترامب سيلقي كلمة في تجمع انتخابي في مطار أورلاندو سانفورد الدولي بولاية فلوريدا يوم الاثنين، وذلك في أول نشاط انتخابي له خارج واشنطن منذ إعلان إصابته بفيروس كورونا.

ولا تزال هناك تساؤلات بشأن ما إذا كان ترامب، الذي أعلن إصابته بفيروس كورونا يوم الثاني من أكتوبر تشرين الأول وقضى ثلاث ليال في مستشفى عسكري يتلقى العلاج، لا يزال معديا ويمكنه نقل المرض لآخرين.

ومنع المرض ترامب من عقد تجمعات عامة لحشد الدعم وجمع الأموال للحملة في مرحلة حاسمة قبل انتخابات الثالث من نوفمبر تشرين الثاني إذ يتفوق عليه منافسه الديمقراطي جو بايدن في استطلاعات الرأي.

وشهد البيت الأبيض وحملة ترامب الانتخابية تفشي الفيروس في الأسبوع الماضي، مع ثبوت إصابة عدد من كبار المسؤولين بالمرض ومنهم المتحدثة باسم البيت الأبيض ومدير حملة ترامب.

قد يعجبك ايضا