إقليم كردستان…منظمة أمريكية تحذر من مخاطر أي هجوم تركي على حياة المدنيين

وسط الحديث عن استعداد جيش النظام التركي لشنِّ هجومٍ عسكريٍّ ضدّ حزب العمال الكردستاني في إقليم كردستان، تتوالى التحذيرات من مخاطرَ هذا الهجوم على حياة المدنيين هناك والتبعات الأخرى التي من الممكن أن يخلّفها.

منظمة “فرق صانعي السلام المجتمعي” الأمريكية حذرت من مخاطر الهجوم العسكري الذي يعتزم جيش النظام التركي شنّه ضد حزب العمال الكردستاني في إقليم كردستان على حياة المدنيين في عددٍ من القرى الريفية شمالي الإقليم.

وأكدت المنظمة الأمريكية في تقريرٍ نشرته على موقعها الإلكتروني حمل عنوان “الغلق التام للحدود، عملية ربيع 2024 العسكرية التركية في عمق أراضي إقليم كردستان”، أن الهجوم سيشكل خطراً على سكان العشرات من القرى المنتشرة في المناطق التي يعتزم النظام التركي تنفيذ الهجوم فيها، مشيرةً إلى سعيه للسيطرة على سلسلة “كارا” الجبلية بين محافظتي دهوك وأربيل.

طائرات النظام التركي تقصف جبل متين في محافظة دهوك
وفي غضون ذلك، شنت الطائرات الحربية التابعة للنظام التركي، قصفاً استهدف جبل متين بقضاء العمادية في محافظة دهوك بإقليم كردستان، ما أسفر عن أضرار مادية بالممتلكات وحالة من الهلع والخوف بصفوف المدنيين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وتشهد مناطق عديدة في إقليم كردستان، عملياتِ قصفٍ جوي ومدفعي من قبل جيش النظام التركي، ما يتسبب عادةً بوقوعِ خسائرَ بشريةٍ في صفوفِ المدنيينَ من سكّانِ تلكَ المناطقِ الريفيّة وتدمير العشرات من القرى وإخلائها جراء القصف العشوائي.

قد يعجبك ايضا