إقالة مدير “أف بي آي” وتوتر سياسي بسبب القرار في واشنطن

توالت ردود الفعل الرافضة لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب لإقالة رئيس مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) جيمس كومي الذي كان يقود تحقيقاً في مزاعم التدخل الروسي بانتخابات الرئاسة الأميركية العام الماضي.

واعتبر ترامب أن كومي غير قادر على الاستمرار في مهامه، وأكد أن مكتب التحقيقات بحاجة إلى قيادة جديدة لإعادة الثقة، وأشار إلى أن إنهاء عمل كومي تم بناءً على “توصيات واضحة” من النائب العام جيف سيشنز ونائبه رود روزنشتاين.

 

وسبق أن انتقد ترامب مدير مكتب التحقيقات المُقال لعدم ملاحقة كلينتون قضائياً في يوليو/تموز الماضي، لكنه كال له المديح لاحقاً.

ويذكر أن كان كومي مقرباً من الجمهوريين، لكن الرئيس السابق الديمقراطي باراك أوباما هو من عينه بمنصبه عام 2013 لمدة عشر سنوات.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort