إعدام 40 ألف بطة في التشيك بعد إصابتها بإنفلونزا الطيور

عَقِبَ اكتشافِ إصابتِها بإنفلونزا الطيور، أعلنتِ السلطاتُ في جمهوريَّةِ التشيك إعدامَ 40 ألفَ طائرِ بطٍّ في إحدى مزارعِ الدواجن، وذلك خوفاً من تفشّي المرض.

كما رصدتِ السلطاتُ الصحيةُ في التشيك إصابةَ الطيور البرية أيضاً بالفيروس، الذي تفشَّى بشكلٍ كبيرٍ في المزارع بالبلاد منذُ بداية العام الجاري.

وأمرتِ السلطاتُ شركاتِ ومزارعِ الدواجن بمختلفِ أنحاء الجمهورية التشيكية، باتّباعِ سلسلةٍ من إجراءاتِ السلامة، وإبقاءِ الحيواناتِ والطيور التي يربُّونَها في مزارعهم بمعزلٍ عن الطيور البرية.

وشهدتِ العديدُ من دول العالم خلال الفترة الماضية ظهورَ إصاباتٍ بإنفلونزا الطيور في مزارع الدواجن وبين مجموعاتِ الطيورِ البرية، مِمَّا أدَّى إلى عمليَّاتِ إعدامٍ لاحقةٍ لملايين الطيور وذلك لمنع انتشار الفيروس.

قد يعجبك ايضا