إعادة فتح ساحات الاحتجاج أمام حركة المرور في العاصمة بغداد

بعد مضي أكثر من أسبوع على إحياء الذكرى الأولى للاحتجاجات الشعبية غير المسبوقة التي انطلقت ضد الأحزاب السياسية والطبقة الحاكمة في العراق، أعادت السلطات العراقية، السبت، فتح ساحات الاحتجاج الرئيسية في العاصمة بغداد، وذلك لتسهيل حركة المرور.

خلية الإعلام الأمني أعلنت في بيان رسمي، أنّ القوات الأمنية وبالتنسيق بين وزارتي الدفاع والداخلية، رفعت الحواجز الخرسانية، لتسهيل مرور السيارات والمركبات وعودة الحركة من الكرخ إلى الرصافة لطبيعتها.

بيان الخلية الأمنية أشار إلى أنّ القوات فتحت أيضاً كلاً من ساحتي التحرير والطيران، وشارعي الرشيد والسعدون، إضافةً إلى جسر الجمهورية وسط بغداد.

وكان الآلاف من العراقيين قد تظاهروا، الأحد الماضي، في مناطق متفرقة بالبلاد، في الذكرى الأولى للاحتجاجات الشعبية ضد السلطات، مطالبين بمعالجة البطالة، ومحاربة الفساد، وتحسين الخدمات الأساسية، والحد من نفوذ الفصائل المسلحة.

وشكلت ساحة التحرير، مركزاً للاحتجاجات ضد الطبقة الحاكمة في العراق، وشهدت العديد من الصدامات وأعمال العنف بين المتظاهرين وقوات الأمن.

قد يعجبك ايضا