إطلاق النار على الشرطة الفرنسية في جزيرة مارتينيك في البحر الكاريبي

قالتِ السلطاتُ المحليةُ في جزيرة مارتينيك، إنه جرى إطلاقُ أعيرة نارية على الشرطة الفرنسية، مرجحاً أن السببَ هو انتشارُ الاضطراباتِ الناجمة عن قيود” كورونا، التي شهدتها جزيرةُ جوادلوب القريبة منها.

وأكّد مسؤولٌ في شرطة مارتينيك، عدمَ وقوعِ إصاباتٍ في صفوف الشرطةِ جراء الحادث، مشيراً إلى أن الأوضاع هدأت في النهار، وأن بطء حركة المرور، سببه وضعُ الحواجزِ على الطريق.

وكانت حوادثُ إطلاق نار، استهدفتِ الشرطةَ أيضاً في جزيرة جوادلوب، التي دخل إضرابٌ عامٌ فيها أسبوعَهُ الثاني، مع استمرار إغلاق الكثير من المتاجر، بعد أعمال نهب ليلية وسط احتجاجاتٍ على قيود كورونا.

ويحتدمُ الغضبُ في جوادلوب ومارتينيك بسبب اشتراط تطعيم جميع العاملين في مجال الرعاية الصحية، بحسب ما هو معمول به في كل أنحاء فرنسا.

قد يعجبك ايضا