إضراب شامل في محافظات الضفة الغربية تضماناً مع الأسرى المضربين

شهدت كافّة محافظات الضفة الغربية المحتلّة، إضراباً شاملاً تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين  المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية لليوم الـ36 على التوالي.

وبدورهم أغلق أصحاب المحال التجارية محلّاتهم،  وتوقفت حركة السير والنقل العام، وأُغلقت المؤسسات الرسمية والأهلية والمدارس والجامعات أبوابها.

ودعت اللجنة الوطنية العليا لإسناد الإضراب أمس، لإضراب شامل يشمل كافّة مناحي الحياة، دعماً للمضربين.

وقال “قدورة فارس”، رئيس نادي الأسير الفلسطيني، إن اتصالات تجري بين الجانب الفلسطيني والسلطات الإسرائيلية لتلبية مطالب المضربين لم تسفر بعد عن أي نتائج.

وأَضاف “فارس”، أن الاتصالات لا ترتقي لمفاوضات، وأشار إلى أن السلطات الإسرائيلية

تدّعي أن غالبية مطالب المضربين يمكن تلبيتها بعد فكّ الإضراب.

وقد وصل عدد الأسرى المضربين عن الطعام حتى الآن إلى نحو 1800 أسير، والعدد مرشّح للزيادة مع مرور الأيام وتصاعد الإضراب.

ومن المعروف أن مروان البرغوثي  يقود الإضراب ، وهو عضو حركة فتح، المعتقل منذ 2002، والمحكوم عليه بالسجن مدى الحياة خمس مرّات.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort