إصابة امرأة وطفلين بقصف للاحتلال التركي والفصائل الإرهابية على عين عيسى

في مخطّطٍ يهدفُ لإفراغ المنطقة من سكّانها الأصليين ونشر الذعر بين المدنيين، يواصل جيش الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له هجماتهم على قرى وبلدات آهلة بالسكان شمال شرق سوريا.

آخر الهجمات أسفرت بحسب مراسل اليوم، عن إصابة أمٍّ وطفليها بشظايا قذائف طالت مركزَ ناحية عين عيسى بريف الرقة الشمالي، بالإضافةِ لتضرُّرِ بعض المنازل.

كما قصفَ الاحتلالُ التركيُّ وفصائله قريتَي هوشان والخالدية على الطريقِ الدوليِّ “إم فور” غربيّ عين عيسى، ما دفعَ بعض الأهالي إلى النُّزوحِ من تلكَ القرى نتيجةَ الأضرارِ التي لحقت بمنازلِهم.

الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية يقصفون ريف منبج بالمدفعية الثقيلة

وفي السياق قصفَ الاحتلالُ التركيُّ والفصائلُ الإرهابيةُ التابعةُ له بالمدفعية الثقيلة، قريتي التوخار والعريمة بريفِ منبج الشمالي، دونَ معلوماتٍ عن حجمِ الخسائر، فيما ردَّتْ قوّاتُ مجلسِ منبج العسكريّ على مصادرِ النيرانِ لتندلعَ على إثرِها اشتباكاتٌ بالأسلحةِ الثقيلة، استمرّت لعدّةِ ساعات.

مدني يفقد حياته باشتباكات بين الإرهابيين في مدينة تل أبيض المحتلة

وفي إطار الفلتان الأمني والفوضى التي تشهدها المناطق المحتلة شمالي سوريا، فقدَ مدنيٌّ حياته وأُصيبَ اثنان آخران جرّاء اشتباكاتٍ اندلعت بين الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي بمدينة تل أبيض المحتلة.

وقالت مصادرُ محليّة من المدينة، إنّ اشتباكات بالأسلحة الثقيلة وقعت بين فصيل الجبهة الشامية وفصيل أحرار الشرقية الإرهابيّين في سوق المدينة، ما أدى لفقدان مدنيٍّ لحياتِهِ وإصابة اثنين آخرين بجراح بالغة.

قد يعجبك ايضا