إصابة أكثر من 150 فلسطيني باشتباكات في ساحة المسجد الأقصى

اشتباكات جديدة بين الشرطة الإسرائيلية والفلسطينيين، وهذه المرة في باحات المسجد الأقصى، أسفرت بحسب مصادر فلسطينية عن سقوط عشرات الجرحى.

الهلال الأحمر الفلسطيني تحدث عن إصابة أكثر من 150 شخصاً، في مواجهات اندلعت بين متظاهرين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية التي اقتحمت ساحة المسجد الأقصى في القدس الشرقية.

وبحسب الهلال الأحمر الفلسطيني فإن معظم الإصابات في صفوف الفلسطينيين ناجمة عن رصاص مطاطي واعتداء بالضرب وقنابل صوت.

من جهتها قالت الشرطة الإسرائيلية في بيان إن مئات الفلسطينيين ألقوا مفرقعات وحجارة على قواتها وفي اتجاه الحائط الغربي القريب في البلدة القديمة بالقدس، مضيفة أنها دخلت ساحات الأقصى “لتفريق وصد (الحشد) وتمكين باقي المصلين من مغادرة المكان بسلام” على حد زعمها.

كما أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن ثلاثة من أفرادها أصيبوا في الاشتباكات.

وفي ردة الفعل الفلسطينية، طالب نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئيس الفلسطيني، الجهات الدولية بالتدخل الفوري لوقف ما أسماه العدوان الإسرائيلي على المسجد الأقصى محذراً من خطورة خروج الأمور عن السيطرة.

وكثّفت إسرائيل نشاطَها العسكري في الضفة الغربية بعد أن قتلَ مهاجمونَ فلسطينيون أربعةَ عشرَ إسرائيليّاً في أربع هجمات دامية داخل إسرائيل في الأسابيع الماضية، فيما قُتل أكثر من 25 فلسطينيا بعمليات إسرائيلية منذ يناير الماضي.

وشهد شهرُ رمضان العام الماضي اشتباكاتٍ ليليّةً بين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية. وأشعلت تهديداتٌ بطرد سكان بالقدس الشرقية ومداهماتُ الشرطة للمسجد الأقصى حرباً استمرت أحدَ عشرَ يومَاً بين إسرائيل وغزة أسفرت عن مقتل أكثر من مئتين وخمسين فلسطينيَّاً وثلاثة عشرَ إسرائيليَّاً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort