إصابات بصفوف متظاهرين ضد إرهاب الفصائل بمدينة الباب المحتلة

أصيب عدة أشخاص في مدينة الباب المحتلة، جراء قمع الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي لتظاهرة احتجاجية طالبت بخروج المحتل وفصائله من المدينة
وقالت قاعدة حميميم الروسية، في بيان، إن نحو مئة وخمسين مدنياً خرجوا في مظاهرة احتجاجية، طالبوا خلالها بانسحاب الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي من مدينة الباب شمالي سوريا.

وأكد بيان القاعدة الروسية أن الفصائل فرَّقت المظاهرة بالقوة، ما أسفر عن إصابة خمسة متظاهرين بجراح متفاوتة، مشيراً إلى تنامي الميول الاحتجاجية في المناطق التي تحتلها تركيا، في ظل الانتهاكات المتواصلة التي ترتكب هناك.

قد يعجبك ايضا