إسرائيل.. تأهب أمني للبعثات الدبلوماسية في الخارج بعد اغتيال العالم الإيراني

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، أن السفارات الإسرائيلية بالخارج رفعت من مستوى التأهب الأمني لحماية البعثات الدبلوماسية، بعد اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده.

وقالت القناة الثانية عشرة الإسرائيلية، إن السفارات الإسرائيلية في العالم رفعت من مستوى التأهب الأمني، تحسّباً لأعمالٍ انتقامية محتملة، بعد أن حمّلت طهران تل أبيب المسؤولية عن عملية اغتيال زاده.

واتهمت السلطات الإيرانية إسرائيل بالوقوف وراء اغتيال الشخصية الرئيسية في برنامج طهران النووي، محسن فخري زاده الذي أصبح خامس عالم نووي إيراني يتم اغتياله منذ عام 2010.

قد يعجبك ايضا