إسبانيا…الآلاف يتظاهرون احتجاجاً على مقتل مهاجرين في مليلية

بعد دعواتٍ من منظمّاتٍ حقوقيّةٍ وإنسانيّةٍ عديدة للتظاهر تنديداً بسياسات الهجرة ووحشية الشرطة وعسكرة الحدود، تظاهر آلاف الأشخاص في عددٍ من المدن الإسبانية والمغربية تنديداً بالمأساة التي راح ضحيتها ما لا يقل عن ثلاثة وعشرين مهاجراً إفريقياً، أثناء محاولتهم اجتياز السياج الحدودي في جيب مليلية الإسباني.

وتجمّع الآلاف في مدن برشلونة ومالقة وفيغو، وسان سيباستيان ولا كورونيا، وكذلك في مدينة مليلية تلبيةً لدعوات مجموعاتٍ مختلفة، أما في مدريد، فقد رفع المئات شعاراتٍ تعود لحركة “حياة السود مهمة” وهتفوا بشعاراتٍ من قبيل “لا يوجد إنسانٌ غيرُ قانوني!” و”مناهضو العنصرية موجودون هنا!” و”الاتحاد الأوروبي مسؤولٌ جنائي!” ورفعوا لافتاتٍ كُتِبَ عليها “الحدود تَقتُل”.

نشطاء يطالبون بتحقيق عاجل في فاجعة مقتل 23 مهاجراً

على صعيدٍ متّصل، جدّد نشطاء في جمعياتٍ لمهاجرين أفارقة في المغرب المطالبة بتحقيق يحدد المسؤوليات في حادثة مقتل مهاجرين أثناء محاولة اقتحام السياج الفاصل بين جيب مليلة الإسباني والمغرب، مشددين خلال تظاهرةٍ في الرباط على “حرية التنقل”.

من جانبه شدّد ائتلاف الجاليات الجنوب صحراوية في المغرب على ضرورة إجراء تحقيقٍ مستقلّ حتى يتسنّى تحديد المسؤوليات، وَفق ما أوضح المسؤول في هذا الائتلاف محمدو ديالو الذي دعا إلى التظاهرة بدعمٍ من منظماتٍ حقوقيّةٍ مغربيّة.

ورُفِعَت خلال التظاهرةِ التي حضرها ناشطون حقوقيون قبالة مقرّ البرلمان المغربي لافتاتٌ تطالب أيضاً “بتحديد هويات الضحايا” وإبلاغ عائلاتهم، مطالبين دبلوماسيي بلدانهم في المغرب بالمساهمة في ذلك.

وفيما تُعدّ مكافحة الهجرة غير النظامية مِلفّاً أساسياً في التعاون بين المغرب وإسبانيا، تنتقد منظماتٌ حقوقيّة ما تعتبره “دور الدركي” الذي يؤديه المغرب لصالح الاتحاد الأوروبي، مؤكّدةً حقَّ المهاجرين باعتبارهم طالبي لجوء، يسعون لحياةٍ أفضل هرباً من الحروب والمجاعات والفَقْر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort