إدارة بايدن تعتزم مراجعة اتفاقية السلام مع حركة طالبان

أبلغ مستشار الأمن القومي جيك سوليفان نظيره الأفغاني حمد الله محب في اتصالٍ هاتفيٍّ الجمعة، أنّ الولايات المتحدة ستراجع اتّفاقية السلام المبرمة مع حركة طالبان العام الماضي.


وقال البيت الأبيض في بيان، إنّ المراجعة ستقيّم مدى التزام طالبان بقطع علاقاتها مع الجماعات الإرهابية، والحد من العنف في أفغانستان، والدخول في مفاوضاتٍ هادفةٍ مع الحكومة الأفغانية.

وكان الاتّفاق المبرم في فبراير/شباط 2020 بين الولايات المتحدة وطالبان قد تضمن أن تنسحب القوات الأمريكية من أفغانستان بحلول مايو/أيار 2021 مقابل ضماناتٍ لمكافحة الإرهاب.

وانخفض عدد الجنود الأمريكيين في أفغانستان إلى ألفين وخمسمئة، فيما يعد أدنى مستوى للقوات الأمريكية هناك منذ عام 2001 إلا أنّ مستويات العنف في أفغانستان تصاعدت.

قد يعجبك ايضا