إخلاء مخيم الحدلات والفصائل تستعد للانسحاب إلى الأردن

أعلن فصيل قوات “أحمد العبدو”، عن بدء إخلاء مخيم “الحدلات” للنازحين السوريين قرب الحدود الشمالية الشرقية للأردن، ونقل المقيمين فيه إلى مخيم “الركبان”.

وأكد “سعيد سيف” المتحدث باسم قوات “أحمد العبدو”، أنه تم نقل اللاجئين إلى مخيم “الركبان” كون المنطقة تخضع لحماية عسكرية أمريكية لقربها من قاعدة “التنف” العسكرية المحاذية للحدود الأردنية.

وعزا المتحدث هذه الخطوة إلى اقتراب قوات النظام السوري وميليشياته من منطقة المخيم وتواصل القصف الجوي على المنطقة القريبة من المخيم، مؤكداً أن الأمر جاء بطلب من “غرفة الموك” التي تديرها الولايات المتحدة الأمريكية في الأردن.

ويرجح المراقبون هذا الإخلاء إلى أنه تمهيد لانسحاب قوات “أحمد العبدو”، وفصيل “أسود الشرقية” إلى الأردن وتسليم مناطق سيطرتهم في البادية للنظام السوري.

وكان كل من فصيل “أسود الشرقية” وقوات “أحمد العبدو” العاملين في البادية أعلنا، الأسبوع الماضي، عن تعرضهما لضغوط من قبل “غرفة الموك”، للتوقف عن قتال النظام وتسليم منطقة البادية الشامية.

 

قد يعجبك ايضا