أول جهازين للري عن بعد عبر الهاتف المحمول في مصر

في خطوة لإدخال أساليب ري حديثة يتم من خلالها ترشيد استهلاك المياه والزيادة الإنتاجية، نجحت وزارة الموارد المائية والري المصرية بالتعاون مع إحدى الجامعات البحثية، في صناعة وتطوير جهازين للري عن بعد عبر الهاتف المحمول.

وطورت الوزارة جهازين أحدهما يقيس درجة حرارة رطوبة التربة ومدى حاجتها للمياه، والآخر مسؤول عن إرسال هذه البيانات عبر رسائل نصية إلى جهاز الهاتف الذكي الخاص بالمزارع.

وعملت الوزارة على توفير هذه الأجهزة بأسعار مناسبة لجميع المزارعين، حيث يبلغ سعر الجهاز الأول 100 جنيه فقط، بينما تعمل الوزارة مع الجهات المصنعة للجهاز الثاني على ألا يزيد سعره عن ألف جنيه.

ولا تزال عمليات التجارب على هذين الجهازين مستمرة، إلا أن النتائج الأولية تشير إلى النجاح في توفير كميات كبيرة من المياه، وزيادة الإنتاج، وتوفير جودة عالية للمحصول.

قد يعجبك ايضا