أوكرانيا …مفاوضات للإفراج عن صادرات القمح المتوقفة بالبحر الأسود

في إطار إيجاد حلولٍ للإفراج عن إمدادات الحبوب الأوكرانية المتوقِّفة في موانئها المطلَّةِ على البحر الأسود المغلقةِ من قبل موسكو، أكّد منسّق الأمم المتحدة في أوكرانيا أمين العوض، أنّ المنظمة تجري مفاوضاتٍ مكثّفةً للسماح بتصدير عشرات ملايين الأطنان من الحبوب الأوكرانية.

المنسّق الأممي قال، إنّ المفاوضات يقودها نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن غريفيث والأمينة العامة لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، أونكتاد غرينسبان.

وخلال مؤتمرٍ صحفيٍّ دوري على الإنترنت قال المنسّق الأممي، إنّ هناك الكثير من الرحلات المكوكية بين موسكو ودولٍ أخرى التي تشعر بالقلق، مشيراً إلى عدم وجود رؤيةٍ واضحةٍ بشأن الحل في الوقت الحالي.

المسؤول الأممي أعرب عن تفاؤله بشأن هذه المفاوضات بعد الدعوات التي أطلقتها العديد من الدول النامية التي لها علاقاتٌ جيدة مع موسكو، مشيراً إلى أنه يمكن أن يتحقق انفراجٌ في مرحلة ما.

وبحسب منسّق الأمم المتحدة في أوكرانيا أمين العوض، فإنّ الأولوية حالياً هي فتح طرق التجارة في البحر الأسود، مؤكداً أنّ عدم حلّ فتح هذه الموانئ سيؤدي إلى مجاعةٍ وزعزعةِ استقرارٍ وهجراتٍ جماعيّة في العالم برمته.

من جهته قال منسّق الطوارئ في برنامج الأغذية العالمي ماثيو هولينغورث للصحافيين في أوكرانيا “إنّ موانئ البحر الأسود هي الحلّ السحريّ لتفادي المجاعات العالمية والجوع في العالم”.

هولينغورث أكّد أنّه من دون هذا الحل، سيتعيَّن على الأمم المتحدة إيجادُ بدائلَ أخرى للحفاظ على الصادرات الأوكرانية.

وتخشى الأمم المتحدة من حدوث مجاعةٍ حقيقيّة ولا سيّما في البلدان الإفريقية التي تستورد أكثرَ من نصف قمحها من أوكرانيا وروسيا، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى تأثُّر نحو مليارٍ وأربعِمئةِ مليونِ شخصٍ في أنحاء العالم جرَّاء نقصِ القمح والحبوب الأخرى.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort