أوكرانيا.. جهاز الاستخبارات يعلن استهداف قاعدة جوية داخل روسيا

تتصاعد التطورات العسكرية بين روسيا وأوكرانيا، بعدما كثّفت الأخيرة من هجماتها على الداخل الروسي، مستهدفة منشآت بنية تحتية ودفاعية، بينها مطارات عسكرية، في وقت تلقت فيه الضوء الأخضر من الولايات المتحدة حول إمكانية استخدام الأسلحة الأمريكية في مثل هذه المهمات.

وكالة المخابرات الدفاعية الأوكرانية قالت الأحد، إن القوات الأوكرانية هاجمت قاعدة جوية داخل روسيا، وأصابت للمرة الأولى طائرة من أحدث جيل للمقاتلات الروسية سوخوي “سو – سبعة وخمسين”، دون ذكر تفاصيل حول كيفية الاستهداف أو هوية الوحدة العسكرية المسؤولة عن تنفيذ الضربة.

وفي وقت أوضحت المخابرات الدفاعية أن الطائرة كانت متوقفة في مطار يبعد خمسمئة وتسعة وثمانين كيلومترا عن الخطوط الأمامية في أوكرانيا، تحدثت تقارير واردة من روسيا عن صحة الهجوم، وقالت إن الطائرة المستهدفة تعرضت لضربة بطائرة مسيرة.

روسيا
وزارة الدفاع تعلن إسقاط طائرة مسيرة أوكرانية فوق بريانسك

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن أنظمة الدفاع الجوي الروسية أسقطت طائرة مسيرة أوكرانية في مقاطعة بريانسك الحدودية جنوب غربي البلاد.

الوزارة ذكرت في بيان، أن قواتها أحبطت محاولة للقوات الأوكرانية لتنفيذ هجوم بطائرة مسيرة على منشآت في أراضي روسيا، مشيرة إلى الطائرة التي تم تدميرها فوق بريانسك.

من جهة أخرى، قالت السلطات الموالية لروسيا إنّ القوات الأوكرانية قصفت منطقة دونيتسك شرقي أوكرانيا، نحو خمسين مرة باستخدام مئة وتسع عشرة قذيفة خلال الساعات القليلة الماضية، ما أسفر عن إصابة ستة أشخاص، إضافةً لتضرر عدد من المنازل.

وتصاعدت حدة المعارك في شرق أوكرانيا خلال الفترة الأخيرة، وسط هجوم بري تشنه روسيا على منطقة خاركيف ومناطق في دونباس، قالت موسكو إنها تمكنت خلاله من السيطرة على عدة قرى جديدة.