أوكرانيا السلطات: قتيل و5 جرحى بهجمات روسية على دونيتسك وأوديسا

مزيد من الهجمات العسكرية المتبادلة يشهدها الميدان في أوكرانيا التي تحاول بدعم من دول غربية على رأسها الولايات المتحدة الأمريكية، إيقاف ما يمكن إيقافه من التقدمات العسكرية لروسيا، كل فترة وأخرى.

قتيل وجرحى أعلنت عنهم السلطات الأوكرانية الأحد، بعد هجمات روسية على منطقتي دونيتسك شرقي البلاد، وأوديسا الساحلية المطلة على البحر الأسود، جنوباً.

مسؤول عسكري أوكراني قال إنّ مدنياً قتل وأصيب أربعة آخرون في هجوم روسي استهدف مدينة “أوكراينسك” في دونيتسك، لافتاً في الوقت ذاته إلى تضرر ستة مبان سكنية مكونة من طابقين، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الرسمية.

وفي منطقة أوديسا، قال الجيش الأوكراني للإعلام الحكومي إنّ هجوماً روسياً بصواريخ باليستية طال منشأة لوجستية تشكل جزءاً من البنية التحتية للموانئ البحرية في البلاد، مشيراً لإصابة مدني على الأقل.

هجمات تزامنت مع معارك متواصلة بين القوات الروسية والأوكرانية على محاور القتال في دونيتسك، حيث تحدث مسؤولون عسكريون أوكرانيون عن اشتباكات عنيفة على محور باخموت، وخاصة في محيط مدينة تشاسيف يار.

روسيا
وزارة الدفاع تعلن السيطرة على قرية “بوغدانيفكا” شرقي أوكرانيا

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن قواتها سيطرت على قرية “بوغدانيفكا” في منطقة دونيتسك، مشيرة لتنفيذ عدة مهام عسكرية في شرق وجنوبي أوكرانيا.

روسيا
سلطات القرم: صد هجوم صاروخي في سيفاستوبول

في الأثناء، قالت سلطات شبه جزيرة القرم، التي ضمتها روسيا من أوكرانيا عام ألفين وأربعة عشر، إنّ القوات الروسية صدت هجوماً صاروخياً مضاداً للسفن على إحدى سفنها في ميناء سيفاستوبول، وأضافت أن الشظايا المتساقطة تسببت في اندلاع حريق صغير.

وتأتي التطورات العسكرية الجديدة في أوكرانيا، بعد إقرار مجلس النواب الأمريكي حزمة مساعدات أمنية لكييف بقيمة تتجاوز ستين مليار دولار