أوكرانيا.. اغتيال مسؤول أمني بهجوم مسلح في منزله وسط البلاد

لقي مسؤول كبير في جهاز الأمن الأوكراني حتفه، بهجوم مسلح داخل منزله وسط أوكرانيا.

وأفاد مكتب المدعي العام الأوكراني ، بالعثور على أولكسندر ناكونيتشني، رئيس فرع إقليمي لجهاز الأمن الأوكراني، ميتاً في منزله بمدينة كروبيفنيتسكي وسط البلاد.

وذكرت النيابة العامة عبر تيليغرام، أن زوجة أولكسندر ناكونيتشني سمعت صوت إطلاق نار في شقتهم، قبل أن تكتشف جثة زوجها في إحدى الغرف، فيما فتحت الشرطة تحقيقاً حول الحادثة.

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قد أقال في تموز / يوليو الماضي، رئيس وحدة أمن الدولة إيفان باكانوف، معتبراً أنه لم يتخذ الإجراءات الكافية في محاربة الجواسيس والمتعاونين مع موسكو، على وصفه.

وأعلن زيلينسكي عن مراجعة شاملة للتعينات داخل إدارة أمن الدولة، وتم فصل العديد من كبار المسؤولين في الأشهر الأخيرة.

وتأتي هذه الحادثة بعد يوم على محاولة اغتيال ألكسندر دوغين ، “مروّج الحركة الأوراسيّة” المقرب من بوتين، عبر عبوة ناسفة في موسكو، ما أسفر عن مصرع ابنته داريا دوغين.

ويرى مراقبون أنّ هذه التطورات قد تنذر بانطلاق مرحلة جديدة في الحرب الروسية الأوكرانية، تعتمد أسلوب الاغتيالات المتبادلة بين الطرفين.

قد يعجبك ايضا