أوغلو يهدد الوجود الأمريكي إذا تعرضت تركيا لعقوبات بسبب إس 400 الروسية

يبدو أن الشرخ الذي احدثته صفقة الصواريخ اس 400 الدفاعية الروسية في العلاقات الامريكية التركية تعدى مرحلة التهديدات الخطابية بين الجانبين، إذ أصبح هذا الشرخ أوسع مع تهديد تركيا للوجود الأمريكي على أراضيها.

الوجود الأمريكي في قاعدتي أنجرليك وكورجيك في تركيا، رسالة تسعى تركيا لتمريرها في خطاب أنقرة التهديدي إلى واشنطن،على لسان وزير خارجيتها تشاويش أوغلو بالقول أنها ستدرس الوجود الأمريكي في تركيا، بحال فرض عقوبات عليها بسبب صفقة الصواريخ الروسية.

أوغلو، قال إنه إذا أقدمت الولايات المتحدة على خطوة سلبية ضد تركيا، فإن أنقرة سترد عليها. مشيراً إلى أن إملاءات الكونغرس الأمريكي بهذا الخصوص لن تجد نفعا, وأن بلاده منفتحة على بدائل لـ “إف 35″، بما في ذلك من روسيا.

لكن امتلاك تركيا لأنظمة الدفاع الجوي الروسية S-400 في صفقة مع موسكو تعترض عليها واشنطن بشدة، وتقول إنها تخضع لقانون كاتسا، وهو ما يستدعي الرئيس الأمريكي بفرض عقوبات على أنقرة.

الأزمة بين واشنطن وأنقرة بدأت في يوليو الماضي بعد أن أعلنت الأخيرة استلامها لمنظومة الصواريخ الروسية اس 400، والتي من المقرر تشغيلها بالكامل في ابريل عام 2020. بحسب رئاسة النظام التركي.

قد يعجبك ايضا