أوجلان: على القوى الموجودة في روج آفا تحقيق وحدتها ضمن سوريا

عقب حادثة الحريق في جزيرة إمرالي، وما تلاها من فعاليات شعبية ومظاهرات واسعة النطاق، للتنديد بسياسات النظام التركي وللكشف عن صحة قائد حزب العمال الكردستاني، عبد الله أوجلان، تمكن شقيقه محمد أوجلان من زيارته.

أوجلان أكد أنه بصحة جيدة ولم يؤثر الحريق عليه، معرباً عن شكره وتقديره لكل العاملين في مؤسسات شمال وشرق سوريا، وللعديد من العشائرة العربية هناك، قائلاً إن المناضلين والكادحين في روج آفا قديرون وقيمون جداً، وإنهم يخوضون نضالاً مباركاً، متمنياً لهم النصر.

أوجلان: استراتيجية روج آفا صائبة جداً

وبخصوص تركيا، قال أوجلان إنها تميل أحياناً إلى أمريكا وأحياناً إلى روسيا وهذا ليس حلاً، مشيراً إلى أن الحل يكمن في تحقيق القوى الموجودة في روج آفا وحدتها الموسعة ضمن إطار وحدة سوريا، مؤكداً على أن استراتيجية روج آفا صائبة جداً.

استراتيجيةٌ من أجل وحدة سوريا، هذا ما شدد عليه قائد حزب العمال الكردستاني قائلاً إنه إذا لم تحقق القوى الموجودة في روج آفا من الكرد والعرب والأرمن والمسيحيين وحدتها وتتحول إلى قوة، فإنها لن تتمكن مستقبلاً من حماية وحدة سوريا.

أوجلان أكد لشقيقه، إن حل القضايا يكمن في وحدة الشعوب والعمل على تعزيز المؤسسات، وأن النضال يتم بالعمل الصحيح وبشكل جيد، عبر خدمة الشعب وليس خدمة الأشخاص.

أوجلان: أوجه تحياتي إلى الإعلام ويجب دعمه وتعزيزه

وشدد عبد الله أوجلان على أن حل القضايا كقضية الشرق الأوسط والقضية الكردية تتطلب بأن تتحول شعوبها إلى قوة، عبر بذل الجهد والكفاح وخدمة الشعب.

ومن مكان اعتقاله، في سجن إمرالي، وجه قائد حزب العمال الكردستاني، عبد الله أوجلان، تحياته بشكل خاص إلى الإعلام، داعياً إلى تعزيزه ودعمه، وتعزيز المجلات والقنوات التلفزيونية.

قد يعجبك ايضا