أوباما: أردوغان يلتزم بالديمقراطية طالما يحافظ على سلطته فقط

شكك رئيس الولايات المتحدة الأمريكية السابق باراك أوباما في مذكراته التي نُشرت يوم الثلاثاء، في تمسك رئيس النظام التركي رجب أردوغان، بالقيم الديمقراطية وسيادة القانون.

وقال في مذكراته التي تحمل عنوان أرض الميعاد إنّ علاقته مع أردوغان كانت مبنية على مصالح شخصية متبادلة، وليس لاعتقاده بأنهما يشتركان في الالتزام بالديمقراطية.

وأضاف أن التزام أردوغان بالديمقراطية وسيادة القانون سيستمر طالما أن ذلك يحافظ على سلطته فقط.

كما أشار أوباما في مذكراته إلى أن أردوغان وحزب العدالة والتنمية وصلا للسلطة في 2002، وكانا يروجان للشعبوية والإسلاموية في كثير من الأحيان، بحسب تعبيره.