أهالي عين عيسى يتشبّثون بأرضهم رغم قصف الاحتلال التركي والإرهابيين

هذه ليست آثار هزّة أرضية ضربت هذا المكان، ولم تكن ساحة معركة مع تنظيم داعش الإرهابي، وإنما هي مخلفاتٌ لانتهاكاتٍ مستمرّةٍ من قبل الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، على المناطق القريبة من خطّ التماس في عين عيسى شمالي مدينة الرقة السورية.

ممتلكات المدنيين في هذه المناطق من منازلَ وسيّاراتٍ ومزروعاتٍ عرضةٌ للدمار جراء القصف المستمر، الذي يستهدف تهجير السكّان من أرضهم لتسهيل احتلالها، والفاعل معروف بالنسبة لهؤلاء المدنيين

إعداد:ضياء التمر
تصوير: فرهاد بوزان

قد يعجبك ايضا