أمطار غزيرة تودي بحياة 35 شخصاً على الأقل شمال شرقي البرازيل

لقي 35 شخصاً على الأقل حتفهم بسبب سقوط أمطار غزيرة على شمال شرق البرازيل، بينما اجتاحت المياه مدينتين كبيرتين على المحيط الأطلسي في رابع فيضان كبير تشهده الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية منذ خمسة أشهر.

وقالت السلطات إن 33 شخصاً على الأقل لقوا حتفهم في ولاية بيرنامبوكو شمال شرقي البلاد، بعد أن تسببت الأمطار في انهيارات أرضية أزالت مناطق سكنية كاملة، مشيرة إلى أن نحو 765 شخصاً اضطروا للنزوح عن ديارهم.

وفي أواخر ديسمبر/ كانون الأول وأوائل يناير/ كانون الثاني، لقي العشرات حتفهم ونزح عشرات الآلاف عن ديارهم عندما اجتاحت الفيضانات ولاية باهيا التي تقع أيضا في شمال شرق البرازيل.

وفي يناير/ كانون الثاني لقي ما لا يقل عن 18 شخصاً مصرعهم في فيضانات بولاية ساو باولو الواقعة جنوب شرقي البرازيل، في حين تسببت الأمطار الغزيرة في فبراير/ شباط من هذا العام بمقتل نحو 230 شخصا في ولاية ريو دي جانيرو.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort