أمريكا: واشنطن توقف شحن معدات طائرات إف ـ 35 لتركيا

في أول إجراء ملموس على إصرار تركيا على المضي في شراء صفقة الصواريخ الروسية إس ـ 400، أعلنت الولايات المتحدة إيقاف شحن معدات متصلة بطائرات إف ـ 35 إلى أنقرة.

المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) اللفتنانت كولونيل مايك أندروز أكد أن الشحنات والأنشطة المرتبطة بقدرات تركيا على تشغيل طائرات إف ـ 35 ستتوقف إلى حين صدور قرار تركي لا لبس فيه بالتخلي عن شحنات إس-400.

مصادر أخرى أكدت بأن مسؤولين أمريكيين أبلغوا نظراءهم الأتراك في الأيام القليلة الماضية بأنهم لن يحصلوا على شحنات أخرى من المعدات المتعلقة بإف-35 واللازمة للإعداد لوصول الطائرات الشبح التي تصنعها لوكهيد مارتن.

خطوات عملية تأتي لتؤكد ما سبق أن أشار إليه مسؤولون أمريكيون بأن الولايات المتحدة لديها عدد من المواد قد تحجبها لكي تبعث بإشارة لتركيا مفادها أن واشنطن جادة بشأن تخلي أنقرة عن طموحها لحيازة منظومة إس-400.

الخلاف بشأن طائرات إف-35 هو أحدث النزاعات الدبلوماسية بين الولايات المتحدة وتركيا، والتي تشمل مطالبة أنقرة واشنطن بتسليمها رجل الدين فتح الله غولن والسياسة الخاصة بالشرق الأوسط والحرب في سوريا والعقوبات على إيران.

ويرفض رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان التراجع عن خطط أنقرة شراء منظومة إس-400 الروسية للدفاع الصاروخي التي تقول الولايات المتحدة إنها ستقوض أمن طائرات إف-35.

قرار الولايات المتحدة بشأن طائرات إف-35 من المتوقع أن يؤدي إلى تعقيد زيارة وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو لواشنطن هذا الأسبوع لحضور قمة حلف شمال الأطلسي.

ونظراً لأن تركيا ليست مجرد مشتر لطائرات إف-35 لكنها شريكة في التصنيع، يرى مراقبون أن منع تسليمها هذه الأنظمة يمثل تصعيداً كبيراً من الولايات المتحدة لأن ذلك قد يكبد الجانبين تكاليف باهظة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort