أمريكا.. مسؤول لا انسحاب لقواتنا من سوريا والعراق في المستقبل القريب

في مقابلةٍ مع قناة الحرة، تناولت ملفات عديدة في الشرق الأوسط وإفريقيا، قال مساعد وزير الخارجية الأمريكية بالوكالة لشؤون الشرق الأدنى، جوي هود، إن أفغانستان ليست سوريا ولا العراق، مؤكِّداً أن لا انسحاب عسكرياً من هناك في المستقبل القريب.

المسؤول الأمريكي وفي معرض ردّه حول تكرار سيناريو أفغانستان في كلٍّ من العراق وسوريا، أكد وبشكل لا لبس فيه أن العراق وسوريا ليسا كأفغانستان، وأن انسحاب قوات بلاده من هناك جاء بعد أن اكتملت مهمتها، حسب تعبيره.

مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى، طمأن حلفاءهم في قوات سوريا الديمقراطية والعراق بأن الشراكة معهما لا تزال قوية ومستمرة، وأن قوات بلاده لن تغادر المنطقة في وقت قريب حتى إلحاق الهزيمة النهائية بتنظيم داعش الإرهابي.

هود أكد أيضاً أن الرئيس الأمريكي جو بايدن كان واضحاً جداً بأن وجودهم العسكري في العراق وسوريا سيبقى، موضحاً أن مهمة قواتهم في العراق ستتحول إلى مهمة غير قتالية بالاعتماد على قوات الأمن العراقية في قتال تنظيم داعش الإرهابي.

وفيما يخصُّ قصف قوات الحكومة السورية على درعا جنوبي سوريا، والذي أدانته سفارة الولايات المتحدة بدمشق في وقت سابق، جدد هود إدانة بلاده لما تشهده المدينة من قصف.

ونوّه مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى جوي هود، إلى رغبة بلاده بالعمل مع المجتمع الدولي لتغيير تصرفات الحكومة السورية، من خلال عقوبات قيصر وإجراءات أخرى ضد الحكومة السورية وداعميها، للسماح بوصول المساعدات الإنسانية والحفاظ على خطوط وقف إطلاق النار، ليتمكن السوريون من ممارسة حياتهم من جديد.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort