أمريكا…دونالد ترامب يصبح أول رئيس سابق يدان بجريمة

دونالد ترامب يصبح أول رئيس أمريكي يُدان بارتكاب جريمة عندما أدانته هيئة محلفين في نيويورك بتزوير وثائق لإخفاء مبلغٍ مالي قدره مئة وثلاثون ألف دولار دفعه لشراء صمت ممثلة إباحية قبل انتخابات عام 2016.

وبعد مداولات على مدار يومين، أعلنت هيئة محلفين من 12 عضواً أنها خلصت إلى أن ترامب مذنب في كافة التهم الأربع والثلاثين التي يواجهها. وكان الإجماع مطلوباً لصدور أي حكم بالإدانة.

وحدد القاضي خوان ميرشان 11 تموز يوليو موعداً للنطق بالحكم، أي قبل أيام قليلة من انطلاق المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري والذي من المتوقع أن يشهد الإعلان رسمياً عن ترشيح ترامب لخوض الانتخابات القادمة.

ويدفع هذا الحكم الولايات المتحدة إلى وضع غير مسبوق قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في الخامس من تشرين الثاني نوفمبر، عندما سيسعى الجمهوري ترامب للتغلب على الرئيس الديمقراطي جو بايدن من أجل العودة للبيت الأبيض.

وأقصى عقوبة قد يواجهها ترامب هي السجن لمدة أربع سنوات، إلا أنه عادة ما تصدر أحكام بفترات أقصر للمدانين في مثل هذه الجريمة أو أنهم يواجهون غرامات أو يتم وضعهم تحت المراقبة. ومن المتوقع أن يستأنف ترامب على الحكم.

وأظهر استطلاع أجرته رويترز/إبسوس أن أي حكم بالإدانة قد يؤدي لخسارة ترامب بعض الدعم من الناخبين المستقلين والجمهوريين. وقال مصدر مطلع على التطورات الداخلية بحملة ترامب، إنه من المتوقع أن يدفعه الحكم لتكثيف المداولات لاختيار امرأة لمنصب نائب الرئيس.

مؤيدو ترامب يحرضون على أعمال شغب وعنف بعد إدانته بتهم جنائية
وبعد صدور حكم الإدانة، غمر أنصار ترامب الغاضبون، صفحات المواقع المؤيدة للرئيس السابق بدعوات للتحريض على ثورة وأعمال شغب ورد عنيف.

ودعا بعض المؤيدين إلى استهداف أعضاء هيئة المحلفين، فيما طالب البعض الآخر بإعدام القاضي خوان ميرشان، وذهب آخرون إلى حد الدعوة إلى حرب أهلية وتمرد مسلح.