أمريكا تدين حادثة “الفرحاتية” وتدعو إلى تقديم الجناة للعدالة

دعا السفيرُ الأمريكي في بغداد ماثيو تولر، السلطاتِ العراقيةَ إلى التعجيلِ بتقديمِ الجناةِ المسؤولينَ عن جريمةِ “الفرحاتية” في صلاح الدين، التي راح ضحيتها ثمانيةُ أشخاصٍ إلى العدالة.

وقالَ تولر، في بيانٍ أن بلادَهُ تدينُ مقتلَ مدنيينَ عراقيينَ جراءَ اختطافهم من قبلِ جهةٍ مسلحةٍ مجهولة، في قريةِ الفرحاتية بقضاءِ بلد، معرباً عن أملهِ بأن تكونَ زيارةُ رئيسِ الوزراءِ مصطفى الكاظمي للمنطقةِ خطوةً مهمةً من أجلِ وقفِ إراقةِ الدماء.

وأعدِمَ ثمانيةُ شبانٍ من أصل اثني عشرَ رمياً بالرصاصِ دونَ معرفةِ الأسبابِ من قبلِ مسلحينَ مجهولين، بقضاءِ بلد في محافظةِ صلاح الدين، بينما لا يزالُ مصيرُ الأربعة الآخرينَ مجهولاً.

قد يعجبك ايضا