أمريكا تتهم إيران بانتهاك قرارت مجلس الأمن

دعت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هيلي المنظمة الدولية إلى “تحميل إيران المسؤولية عن انتهاك قرارين لمجلس الأمن” بتقديمها الأسلحة للحوثيين في الحرب المشتعلة في اليمن منذ سنوات، وكانت السعودية كشف في وقت سابق أن صاروخاً من طراز “قيام” أطلقها الحوثيين وصفته بـ ” التي لم تكن موجودة في اليمن قبل الصراع “سقطت في أراضيها.
وقالت هيلي إن الحرس الثوري الإيراني انتهك قرارين لمجلس الأمن بشأن اليمن وإيران بتقديمه الأسلحة للحوثيين. وأضافت أن صاروخا جرى إسقاطه فوق السعودية يوم السبت” ربما يكون إيراني المنشأ أيضا“.
وتابعت قائلة” نشجع الأمم المتحدة والشركاء الدوليين على اتخاذ الإجراء اللازم لتحميل النظام الإيراني المسؤولية عن هذه الانتهاكات“.
ونقلت وسائل إعلام سعودية عن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وصفه يوم الثلاثاء إمداد إيران الحوثيين بالصواريخ بأنه” يعد عدوانا عسكريا ومباشرا من جانب النظام الإيراني وقد يرقى إلى اعتباره عملا من أعمال الحرب ضد المملكة“.
إلى ذلك دعا عبد الله المعلمي سفير السعودية لدى الأمم المتحدة كل من أمريكا والأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو جوتيريش في رسالة أمس الثلاثاء إلى تحرك الأمم المتحدة ضد إيران.
وقال إن إطلاق الصاروخ يوم السبت ربما يصل إلى حد جريمة حرب وإن السعودية تتخذ الإجراءات الملائمة للرد على ما وصفها بتلك الأعمال الإرهابية.
وفي رد لها على اتهامات أمريكا و السعودية لها بعث السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة غلام علي خوشرو أمس الثلاثاء رسالة إلى مجلس الأمن وجوتيريش رافضا فيها اتهامات السعودية، واصفا إياها بـ ”لا أساس لها وخاطئة“.
وقال خوشرو في الرسالة التي اطلعت عليها رويترز” تدعو إيران إلى التحلي بضبط النفس والحكمة بدلا من الاستفزاز والتهديد الذي قد يسبب مزيدا من الاضطرابات في هذه المنطقة المتوترة بالفعل“.

قد يعجبك ايضا