بومبيو يتوعد طهران بالمزيد من العزلة الدبلوماسية والضغوط الاقتصادية

بعد ساعات من فرض عقوبات أمريكية على وزير خارجية إيران، أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عزم بلاده على تعزيز العزلة الدبلوماسية والضغط الاقتصادي على طهران بسبب توسيع برنامجها النووي.

الخارجية الأمريكية أعلنت في بيان على موقعها الرسمي، أن بومبيو مدد القيود المتعلقة بالبرنامج النووي الإيراني، معتبرة أن تلك الإجراءات ستساعد في تأمين السيطرة على البرنامج النووي وتقليل مخاطر الانتشار، وتقييد قدرة طهران على إنتاج أسلحة نووية ومنعها من استخدام المنشآت للأغراض ذات الصلة بالانتشار النووي.

البيان أكد أن واشنطن تؤيد بقوة منع إيران من أي طريق يؤدي لامتلاك الأسلحة النووية، متوعداً باستخدام كامل الأدوات الدبلوماسية والاقتصادية، للحد من أنشطة إيران النووية، طالما أنها مستمرة في رفض الدبولوماسية ومصرة على توسيع برنامجها النووي.
الخارجية: إيران دولة رائدة في رعاية الإرهاب بالعالم

الخارجية وصفت في بيانها إيران، بأنها الدولة الرائدة في العالم برعاية الإرهاب، واتهمتها باستخدام برنامجها النووي لابتزاز المجتمع الدولي وتهديد الأمن الإقليمي.

وكان مستشار الأمن القومي جون بولتون أعلن في وقت سابق، أن بلاده ستجدد الإعفاءات من العقوبات المفروضة على البرامج النووية الإيرانية التي تسمح لروسيا والصين والدول الأوروبية بمواصلة التعاون النووي المدني مع طهران.

وحينها برر بولتون ذلك بأن واشنطن تراقب عن كثب تلك الأنشطة، التي قال إن الإعفاءات المرتبطة بها ستمدد لمدة تسعين يوماً.

قد يعجبك ايضا