ألمانيا وإيطاليا وفرنسا تعلق استخدام لقاح أسترازينيكا لمخاوف تتعلق بالسلامة

أوقفت دول أوروبية كبرى استخدام لقاح أسترازينيكا للوقاية من كوفيد-19 بعد تقارير عن احتمال أن تكون له آثار جانبية خطيرة.

قالت ألمانيا وفرنسا وإيطاليا إنها ستوقف استخدام لقاح أسترازينيكا للوقاية من كوفيد-19 بعد أن تحدثت دول عدة عن احتمال أن تكون له آثار جانبية خطيرة، مما دفع بحملة التطعيم المتعثرة بالفعل في أوروبا إلى الفوضى.

وتوقفت الدنمرك والنرويج عن استخدام اللقاح الأسبوع الماضي بعد تسجيل إصابة حالات منفردة بنزيف أو جلطات دموية أو انخفاض في الصفائح الدموية بعد تلقيه. وحذت أيسلندا وبلغاريا حذوهما وأعلنت أيرلندا وهولندا تعليق استخدامه يوم الأحد.

وقال وزير الصحة الألماني ينس سبان إنه لا يمكن استبعاد خطر حدوث جلطات دموية رغم قلته. وأضاف أن “القرار مهني لا سياسي”، مشيرا إلى أنه جاء بناء على توصية من معهد بول إيرليش المسؤول عن اللقاحات في البلاد.

أما فرنسا فقالت إنها علقت استخدام ذلك اللقاح في انتظار تقييم وكالة الأدوية الأوروبية والمقرر صدوره يوم الثلاثاء. بينما قالت إيطاليا إن تعليق استخدامه “إجراء احترازي ومؤقت” في انتظار تقييم الجهة التنظيمية.

لكن منظمة الصحة العالمية ناشدت الدول عدم وقف حملات التطعيم من المرض وقالت إن لجنتها الاستشارية تراجع التقارير المتعلقة بأثر اللقاح وستنشر ما ستتوصل إليه في أسرع وقت ممكن.

فيما قالت بريطانيا إن ليس لديها مخاوف بينما قال مسؤول أمريكي كبير إن نتائج تجربة اللقاح على 30 ألف فرد في الولايات المتحدة تخضع لمراجعة مراقبين مستقلين لتحديد مدى سلامة اللقاح وفاعليته.

قد يعجبك ايضا