ألمانيا تستدعي سفير النظام التركي للاحتجاج على الحكم بحق كافالا

تتواصلُ ردود الأفعال المعارضة على الحكم المؤبد الصادر عن محكمةٍ للنظام التركي بحق الناشط الحقوقي عثمان كافالا المعتقل منذ عام ألفين وسبعة عشر دون أي إدانة واضحة.

في هذا السياق، استدعت وزارةُ الخارجية الألمانية سفيرَ النظام التركي في برلين، وأعربت له عن استيائها من الحكم الصادر بحق كافالا، كما طالبت أنقرة بالإفراج عنه فوراً.

المتحدثُ باسم الوزارة أوضح خلال مؤتمرٍ صحفي أنهم استدعوا السفيرَ التركي أحمد بشير شان إلى وزارةِ الخارجية، وجدّدوا له موقفَ الحكومةِ الألمانية الرافض للحكم الصادر بحق كافالا.

المسؤول الألماني أكد أن قرار محكمة النظام التركي يتعارض مع مسؤوليات عضو في مجلس أوروبا، يسعى للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي ولا يفي بمعايير سيادة القانون.

كما أبلغتِ الخارجيةُ الألمانية سفيرَ النظام أن تدهور أوضاع حقوق الإنسان وأوجه القصور في سيادة القانون واستقلال القضاء في تركيا تهدد علاقاتهم مع أنقرة.

والثلاثاء الماضي، أكدت وزيرةُ الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك، أن قرارَ المحكمة التابعة للنظام التركي يتعارض بشكل صارخ مع قواعد سيادة القانون والالتزامات الدولية التي وقعت عليها تركيا.

من جانبه أدان المستشارُ الألماني أولاف شولتس الحكمَ بشدة، ووصفه بأنه إشارة مدمرة للمجتمع المدني ولسيادة القانون في تركيا.

والإثنين الماضي، أدين كافالا من قبل محكمة تابعة للنظام في إسطنبول، وحكم عليه بالسجن مدى الحياة بتهمة محاولة الإطاحة بنظام الحكم، ما أثار انتقاداتٍ دوليةً واسعةَ النطاق، فيما نُظمت عدةُ احتجاجات داخل البلاد.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort