ألمانيا تدعو جميع الأطراف لتفادي التصعيد بعد اغتيال زاده

دعت الخارجية الألمانية جميع الأطراف إلى ضبط النفس وتفادي التصعيد بعد مقتلِ العالم النووي الإيراني فخري زاده في هجومٍ قرب طهران.

وقال متحدث باسم الخارجية الألمانية في بيان، إنّ على جميع الأطراف الامتناع عن أيّة خطوات من شأنها تصعيد التوتر، محذراً من أن يؤدي اغتيال زاده إلى تعقيد الموقف في منطقة الشرق الأوسط.

وأشار المسؤول الألماني، إلى ضرورة الحفاظ على مساحة للتفاوض مع النظام الإيراني، من أجل تسوية الخلافات المتعلقة ببرنامجه النووي عبر الحوار، سيّما مع اقتراب استلام الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، مقاليد الحكم في الولايات المتحدة.

قد يعجبك ايضا