أكسفورد تعلن عن أمان لقاحها لكورونا واتباعه المعايير الصحيحة

أعلنت جامعة أكسفورد البريطانية عبر موقعها الرسمي عن أن لقاحها المحتمل لفيروس كورونا آمن ويتبع بدقة التعليمات الجينية التي حددها العلماء، وذلك وفقا لدراسة على اللقاح أجراها فريق من جامعة بريستول استخدما فيها تقنيات مطورة مؤخرًا للتحقق من أن اللقاح آمن وفعال وينتج استجابة مناعية جيدة ضد فيروس كورونا.

ووفقا للموقع الرسمي لجامعة أكسفورد فإن لقاحها يخضع الآن لتجارب سريرية للمرحلة الثالثة، وقد خضع بالفعل لاختبارات صارمة لضمان أعلى معايير الجودة والسلامة، وقام فريق من جامعة بريستول باستخدام  تقنيات مطورة مؤخراً للتحقق من أن اللقاح يتبع بدقة التعليمات الجينية المبرمجة فيه من قبل فريق أكسفورد يوفر هذا التحليل الجديد مزيدًا من الوضوح والتفاصيل حول كيفية نجاح اللقاح في إثارة استجابة مناعية قوية.

وبدأ العمل على اللقاح، الذي طوره باحثون في معهد جينر التابع لجامعة أكسفورد ومجموعة أكسفورد للقاحات، في كانون الثاني/ يناير 2020 يخضع الآن لتجارب إكلينيكية للمرحلة الثالثة من قبل جامعتي أكسفورد وأسترازينيكا، وكان تركيز باحثي بريستول على تقييم عدد مرات و مدى دقة نسخ اللقاح واستخدامه للتعليمات الجينية التي قدمها فريق أكسفورد، حيث يتم تصنيع لقاح أكسفورد عن طريق أخذ فيروس الزكام الشائع (الفيروس الغدي) من الشمبانزي وحذف حوالي 20 % من تعليمات الفيروس هذا يعني أنه من المستحيل على اللقاح أن يتكاثر أو يسبب المرض لدى البشر ولكن لا يزال من الممكن إنتاجه في المختبر في ظل ظروف خاصة.

قد يعجبك ايضا