أكثر من 40 شخصاً حصيلة ضحايا التصعيد المستمر في المنطقة العازلة

أكثر من أربعين شخصاً من المدنيين والمسلحين، حصيلة الخسائر البشرية جراء التصعيد المستمر في المنطقة العازلة شمال غرب سوريا، خلال أربع وعشرين ساعة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

المرصد قال إن القصف الجوي بالطائرات الحربية والمروحية والقصف البري من قبل قوات النظام السوري في المنطقة العازلة، أسفر عن فقدان ثلاثة وعشرين مدنياً على الأقل لحياتهم، معظمهم بريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

كما أفاد المرصد بمقتل سبعة عشر عنصراً من الفصائل المسلحة خلال تمشيط بلدة كفرنبودة، جراء مرورهم في حقل ألغام زرعته قوات النظام في البلدة قبل أن تنسحب منها، فضلاً عن مقتل عدد آخر من عناصر الفصائل وهيئة تحرير الشام الإرهابية، خلال اشتباكات مع قوات النظام بجبل شحشبو وسهل الغاب، ومحاور أخرى بريف حماة الشمالي الغربي.

الفصائل المسلحة تسهتدف مطار حماة العسكري بطائرات مسيرة

الفصائل المسلحة ردت على الغارات الجوية التي شنتها قوات النظام، باستهداف مطار حماة العسكري، الواقع في ريف المحافظة الغربي بهجمات لطائرات مسيرة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان قال إن انفجارات عنيفة سمعت في أجواء المطار وداخله، مبيناً أن الدفاعات الجوية التابعة للنظام، تصدت لعدد من تلك الهجمات.

من جانبها أعلنت قوات النظام أنها أسقطت طائرة مسيرة محملة بالمتفجرات، هاجمت مطار حماة العسكري، وقالت إن إرهابيي هيئة تحرير الشام الإرهابية نفذوا الهجوم.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort