أكبر مهرجان سينمائي في الدول الإسكندنافية جمهوره متفرجة واحدة

قرر أكبر مهرجان سينمائي في الدول الإسكندنافية إقامة عروضه حضورياً ولكن لشخص واحد، وهي ممرضة جرى اختيارها من بين 12 ألف متقدم.

ولم يكتف مهرجان غوتنبرغ السينمائي بإحياء دورته الجديدة لعام 2021عبر الإنترنت بسبب فايروس كورونا، بل قرر إقامة العروض حضورياً، في جزيرة “باتر نوستر” قبالة الساحل الغربي للسويد، بحضور الممرضة السويدية “ليزا إنروث” فقط.

واختارت إدارة المهرجان الممرضة “ليزا إنروث” من بين 12 ألف متقدم من 45 دولة، لتقضي وحدها أسبوعاً في الجزيرة النائية لمشاهدة 70 فيلماً تتنافس ضمن المهرجان.

وكانت ليزا الممرضة السويدية، البالغة من العمر 41 عاماً، قد تقدمت بطلب ترشحها لحضور المهرجان بهدف الحصول على استراحة قصيرة من حياتها اليومية، بعيداً عن صخب غرفة الطوارئ التي تعمل فيها للاعتناء بمرضى فايروس كورونا.

يُذكر أن الأفلام التي اختارها المهرجان ستُعرض على الإنترنت أيضاً، وكذلك في موقعين بمدينة غوتنبرغ السويدية، أحدهما دار سينما والثاني ملعب للهوكي على الجليد حُوّل إلى صالة مظلمة، يُسمح أيضاً لشخص واحد بحضور كل عرض فيهما.

قد يعجبك ايضا
403 Forbidden

Forbidden

You don't have permission to access this resource.

Additionally, a 403 Forbidden error was encountered while trying to use an ErrorDocument to handle the request.