أكبر منطقة فقيرة بفنزويلا تحتفل بذكرى تأسيسها بمهرجان للطائرات الورقية

احتفل سكان بيتاريه أكبر المناطق الفقيرة في فنزويلا بمرور 400 عام على تأسيسها على أيدي مستوطنين إسبان وذلك بتنظيم مهرجان للطائرات الورقية.

عشرات الأطفال والسكان أطلقوا هذه الطائرات الورقية في الهواء للاحتفال بذكرى مرور أربعمائة عام على تأسيس منطقة بيتاريه الفقيرة مترامية الأطراف الواقعة على الطرف الشرقي لكاركاس، والتي كانت فيما مضى قرية صغيرة خارج عاصمة تشيلي.

وأمضى الأطفال والكبار ساعات وهم يطلقون الطائرات الورقية من فوق تل جبلي بينما كانت فرقة موسيقية تضم عازفين شبانا تعزف ألحانا ومغنون يقدمون عروضهم.

وتأسست بيتاريه عام 1621 على أيدي مستوطنين إسبان قاموا بزراعة المناطق الجبلية الخصبة بمحاصيل البن والكاكاو وقصب السكر وفقا لما ذكره المؤرخون الفنزويليون.

وفي القرن العشرين استوطن المنطقة مهاجرون انتقلوا إلى المدن بعد انطلاق صناعة النفط في البلاد.

وقال أندريس شلويتر منظم مهرجان الطائرات الورقية، إن سكان بيتاريه يحاولون الآن تغيير تاريخ المنطقة الفقيرة كي يعيشوا حياة كريمة ويشعروا بالحرية مثل الطائرات الورقية التي تنطلق في الهواء.

قد يعجبك ايضا