أعضاء بمجلس الشيوخ يدعون بايدن للضغط على النظام التركي لإنهاء القمع

دعت أغلبيةٌ من الحزبين الديمقراطي والجمهوري في مجلس الشيوخ الأمريكي، إدارةَ الرئيس جو بايدن، إلى الضغط على النظام التركي لحماية حقوق الإنسان.
ووقّعَ أربعةٌ وخمسون من أعضاء مجلس الشيوخ على الرسالة التي اتّهمت رئيس النظام التركي رجب أردوغان بتهميش المعارضة، وإسكات وسائل الإعلام الناقدة، وسجن الصحفيين وشنّ حملة تطهيرٍ في صفوف القضاة المستقلين.

واعتقل نظام أردوغان ما يقرب من ثلاثمئة ألف شخص، وفَصَلَ مئةً وخمسينَ ألفَ موظفٍ مدني، بالإضافة لإغلاق مئات المنافذ الإعلامية، وسجنِ العشرات من نوّابِ المعارضة منذ الانقلاب المزعوم في عام ألفين وستة عشر.

قد يعجبك ايضا