أطلقوا حصة سوريا من مياه نهر الفرات.. هاشتاغ يطلقه ناشطون

أطلقَ ناشطون هاشتاغ بعنوان “أطلقوا حصة سوريا من مياه نهر الفرات”، محذّرين من كارثةٍ بيئيّةٍ تُهدد الأمنَ الغذائي في شمال وشرق سوريا.

وحذّر الناشطون من عواقب كارثة بيئية تهدد الأمن الغذائي في شمال وشرق سوريا مع انخفاض منسوب مياه الفرات إلى مستويات خطيرة.

وانخفض منسوب مياه الفرات من المنسوب الأعظمي 325.20 متر مكعب إلى 320.70، بنسبة نقص تجاوزت أكثر من 4 م3.

وتسبب انخفاض منسوب المياه بخروج المضخات الخاصة بمياه الشرب عن الخدمة في أغلب المناطق، وتأثر الثروة السمكية والأمن الغذائي للمنطقة بسبب تخفيض النظام التركي واردات مياه نهر الفرات التي تتدفق إلى الجانب السوري.

وبحسب الاتفاقيات الدولية يجب أن تكون كمية الوارد المائي في نهر الفرات من 500 إلى 550 متر مكعب بالثانية، لكن المياه الواردة حالياً لا تتجاوز 200 متر مكعب بالثانية أي ربع الكمية المتفق عليها.

قد يعجبك ايضا