أرمينيا.. الأرمن يحيون الذكرى 107 للإبادة الجماعية على يد العثمانيين

شارك عشرات الآلاف في مسيرة مشاعل في العاصمة الأرمينية يريفان، إحياء لذكرى 107 لضحايا الإبادة الجماعية للأرمن إبان حكم الإمبراطورية العثمانية.

وجرت المسيرة يوم السبت في يريفان عشية يوم 24 نيسان أبريل، يوم إحياء ذكرى ضحايا الإبادة الجماعية للأرمن في الدولة العثمانية، والذي يحتفى به تقليديا من قبل حزب “داشناكتسوتيون” المعارض واتحاده الشبابي.

وسار عشرات الآلاف من الناس في شوارع وسط يريفان، ووضعوا أكاليل الزهور عن نصب الشعلة الأبدية التذكاري، وتركوا شموعا مضاءة.

وشاركت القوى السياسية المعارضة الرئيسية في البلاد في موكب هذا العام، لإظهار اعتراضها على ببدء المفاوضات حول تسوية العلاقات الأرمينية مع النظام التركي، ومعارضتها لما تصفه بـ “التنازلات لأنقرة.

وفي أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، نفذت الإمبراطورية العثمانية حملات اضطهاد وقمع ضد الأرمن وعلى وجه الخصوص في عام 1915.

ووفقا لعدد من المؤرخين، قتل أكثر من 1,5 مليون أرمني. وتم الاعتراف بالإبادة الجماعية للأرمن في الإمبراطورية العثمانية من قبل 23 دولة، وكذلك من قبل البرلمان الأوروبي ومجلس الكنائس العالمي.

في إعلان تاريخي، اعترف الرئيس الأمريكي جو بايدن، 24 أبريل/ نسان 2021، بأن مذبحة الأرمن التي ارتكبت على يد الإمبراطورية العثمانية في عام 1915 كانت “إبادة جماعية”، وهو تصنيف تجنبه الرؤساء الأمريكيون لفترة طويلة خوفا من الإضرار بالعلاقة الأمريكية التركية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort