أربيل ترحب بعقد حوار وطني بعد دعوة الكاظمي

أبدى رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني، ترحيبه بدعوة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي للحوار الوطني بين الجانبين.
وأكد بارزاني في بيان، استعداد الإقليم لعقد حوارٍ وطنيٍّ للتوصّل إلى اتّفاقٍ شاملٍ ونهائيّ لحلّ كافّة المشاكل العالقة مع الحكومة المركزية بشكلٍ جذريٍّ على أساس الدستور.

ويعد ملفّ إدارة الثروة النفطية وتقسيم إيراداتها، والمناطق المتنازع عليها بين الجانبين من أبرز الملفات العالقة بين الحكومة والإقليم.

دعا رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أمس القوى السياسية والمُعارضين إلى حوار وطني مفتوح وصريح مع الحكومة العراقية على أساس المصلحة الوطنية. وقال الكاظمي، في خطاب متلفز أمس: «إننا ندعو جميع المُختلفين من قوى سياسية وفعاليات شعبية وشبابية احتجاجية ومُعارضي الحكومة، إلى طاولة الحوار المسؤول أمام شعبنا وأمام التاريخ».

وأضاف: «وندعو قوانا وأحزابنا السياسية إلى تغليب مصلحة الوطن والابتعاد عن لغة الخطاب المُتشنّج والإسقاط السياسي، والتهيئة لإنجاح الانتخابات المُبكّرة، ومنح شعبنا فرصة الأمل والثقة بالدولة وبالنظام الديمقراطي

قد يعجبك ايضا