أحداث المقدادية تطيح بقائد شرطة ديالى وتتسبب بموجة نزوح

بعد أن شهدت محافظة ديالى العراقية هجمات متفرّقة أدّت إلى مقتل العشرات، أفاد مصدر أمني بإعفاء قائد شرطة ديالى من منصبه على خلفية أحداث المقدادية الدامية.

المصدر أكّد أنّ رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أصدر قراراً بإعفاء قائد شرطة ديالى اللواء حامد خليل الشمري، من منصبه على خلفية مجازر المقدادية، وتعيين اللواء عباس محمد حسين بدلاً عنه.

كما وجه الكاظمي بتفعيل الجهد الاستخباري للقيام بدوره، وتشخيص أيّ محاولةٍ لبثّ الفرقة الطائفية التي لن يسمحوا بعودتها.

وتحاول الحكومة العراقية احتواء تداعيات أحداث المقدادية، شمالي بغداد، وضمان عدم تحولها لصراع “طائفي”، بالتزامن مع نزوح عشرات العائلات من قرية ذات غالبية سنيّة بعد هجمات انتقامية من قرية مجاورة تسكنها غالبية شيعية.

وقتل خمسة عشر شخصاً وأصيب آخرون، الثلاثاء، في هجومٍ تبنّاه تنظيم داعش الإرهابي، استهدف قرية الرشاد التابعة لقضاء المقدادية شمال شرقي ديالى، أعقبته هجماتٌ انتقاميّة استهدفت قرية نهر الإمام القريبة.

وأعلن العراق في أواخر العام 2017، انتصاره على داعش بعد طرد عناصر التنظيم الإرهابي من كافة المدن الرئيسية التي سيطروا عليها في العام 2014، وسط استهداف عناصر داعش بين وقت وآخر مواقع عسكرية تابعة للقوات العراقية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort