أثينا تعزز مراقبة حدودها البرية والبحرية مع أنقرة

عززت اليونان من إجراءات المراقبة على حدودها البحرية والبرية مع تركيا عقب أعلان الأخيرة فتح حدودها أمام اللاجئين السوريين.

وذكرت مصادر محلية، أن أثينا على اتصال بالاتحاد الاوروبي وحلف شمال الأطلسي بهذا الصدد.

وكانت اليونان البوابة الرئيسية لمئات الآلاف من اللاجئين الذين تدفقوا من تركيا، إلى أن تم التوصل إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي لوقف هذا التدفق.

الجدير بالذكر، أن النظام التركي يبتز الأوربيين بين الحين والآخر، من خلال التلويح بورقة اللاجئين، للحصول على أموال دولية، أو لكسب الدعم الأوروبي في تحقيق مطامعه والتكتم على انتهاكاته المستمرة خارج الحدود التركية، بحسب وسائل إعلام عربية ودولية.

قد يعجبك ايضا