أثينا.. الأمم المتحدة تنشر اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر واليونان

وَسْطَ تهديدات وانتهاكات مستمرة للنظام التركي في البحر المتوسط، أعلنتْ وزارةُ الخارجية اليونانية نشرَ اتِّفاقية ترسيم الحدود البحرية جزئياً، بين مصر واليونان والتي وقعتْ في السادس من آب الماضي على موقع الأمم المتحدة لشؤون المحيطات وقانون البحار، من قبل مكتب الشؤون القانونية بالمنظمة، مصحوبةً بالتقارير والخرائط.

ويُحدِّدُ الاتفاقُ المِنْطَقة الاقتصادية الخالصة في شرق المتوسط لكلا البلدين، والتي تمنحهما حقوقاً، في البحث عن الموارد الطبيعية في المنطقة، بِحَسَبِ صحيفة كاثميريني اليونانية.

صحيفة كاثميريني اليونانية، أشادتْ بنشرِ الاتفاقية، موضحةً أن نشرَها بهذه السرعة، هو نتيجة جهدٍ طويل من قبل وزير الخارجية اليوناني، نيكوس ديندياس، واتصالاتٍ منتظمة مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، حيث التقى الاثنان، خلال الأشهر الأخيرة في جنيف وكذلك في نيويورك.

ويرى مراقبون أن اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين اليونان ومصر وقبرص، ستضع النظامَ التركيَّ في موقفٍ صعبٍ، نظراً لرفضه تقسيم الحدودِ البحرية التي اقترحتْها هذه الدول التي تتخذ من معاهدة الأمم المتحدة لقانون البحار مرجعًا لها.

يُشَارُ إلى أن هذه الاتفاقية هي الأولى من نوعها حولَ ترسيم حدود المناطق البحرية بين اليونان ودولة مجاورة منذ عشرات السنين، حيث يُرجِّحُ متخصصون أن تصرفاتِ النظام التركي غيرَ القانونية شرقيَّ المتوسط كانتْ وراء التنسيق بين دول حوض المتوسط بهدف وضع حدٍّ للأطماع التركية بثروات المِنْطَقة.

قد يعجبك ايضا