آلدار خليل: الاتفاق النفطي مع واشنطن ضروري لكل السوريين

 

خلال تصريحاتٍ صحفيةٍ لصحيفة الرياض السعودية، تحدّث عضو الهيئة الرئاسية لحزب الاتّحاد الديمقراطيّ آلدار خليل، عن الاتّفاق النفطي الذي وقّعته قوّات سوريا الديمقراطية مع الولايات المتّحدة، مؤكّداً أنّ الاتّفاق ضروريٌّ للحفاظ على سلامة الحقول لكل السوريين.

آلدار خليل قال في حديثه للصحيفة، إنّ الاتّفاق النفطي هو لتطوير حقول النفط بالمنطقة وصيانتها، مضيفاً أنّ عمليّات الصيانة كانت تتم حتّى قبل عام ألفين وأحد عشر حين كانت الحكومة السورية تتعاقد مع شركاتٍ أجنبيةٍ لصيانة الحقول بسبب عجزها وعدم توافر الإمكانات لديها.

القيادي في حزب الاتّحاد الديمقراطيّ أكّد أنّ عشرين في المئة فقط من حقول النفط بعد الحرب مع داعش ما زالت على قيد العمل، مشدداً على ضرورة إصلاحها بعد تعرضها لانهياراتٍ داخلية ما قد يقود مع الوقت لمشكلاتٍ كبيرةٍ ولن يتمكن السوريون من الاستفادة منها، إذا بقيت تلك الحقول دون صيانة.

خليل أشار كذلك إلى الأهمية السياسية للاتفاق النفظي خاصة أنه تزامن مع بدء تطبيق قانون قيصر على الحكومة السورية، وبموجبه تعاقب واشنطن أيَّ كيانٍ يستثمر في سوريا. معتبراً أن الرخصة التي مُنحت للشركة الأمريكية للاستثمار بمناطقهم، تعني استثناء النفط الواقع بمناطق الإدارة الذاتية من العقوبات.

آلدار خليل أكّد أنّ فكرة حرمان باقي السوريين من الثروات الوطنية في شمال شرقي سوريا غيرُ واردةٍ بالمطلق، وأنّ الثروات السورية للسوريين، موضحاً أنّهم لا يحملون أيَّ أفكارٍ انفصاليةٍ ومن غيرِ الممكن أن يحرموا السوريين من حقوقهم مهما حدث.

قد يعجبك ايضا