السبب في اضطرابات النوم وحلوله

يجب على الإنسان النوم بشكلٍ منتظم يومياً وخاصة النوم ليلاً لما له من فوائد كبيرة على جسم الإنسان، فساعات النوم تختلف حسب عمر الإنسان لكن الإنسان البالغ يحتاج إلى ساعات نوم تتراوح مابين 7- 9 ساعات ليلاً وتعتبر هذه الفترة مثالية ليحافظ الجسم على نشاطه وحيويته.

وعدم النوم لفترات كافية ليلاً يسبب الأرق للإنسان، ويعاني هؤلاء إما من عدم قدرتهم على النوم خلال الليل، أو من صعوبة الاستغراق في النوم بما يكفي لاستعادة توازن الجسم لبداية يوم جديد بنشاط وحيوية، كما قد يواجهون مشكلة الاستيقاظ في وقتٍ باكر جداً وعدم قدرتهم على معاودة النوم مجدداً، مما يؤدي إلى انخفاض الطاقة الحيوية للجسم وتعكر المزاج، كما تضعف الحالة الصحية للشخص المؤرَّق ويتراجع أداءه الوظيفي في العمل.

وأسباب عدم النوم ليلاً مختلفة ومتعددة فإما أن تكون نتيجة لأمراض معينة، أو بسبب حالات نفسية، أو بسبب العادات الخاطئة المتبعة في النوم، وما زالت تلك الأسباب قيد دراسات طبية دوْرية من أجل مساعدة هؤلاء الأشخاص المؤرقين على الخلود إلى النوم ليلاً بشكلٍ طبيعي، والقدرة على استعادة نشاطهم وحيويتهم.

ومن الحلول التي تساعد على النوم ليلاً تهيئة جو مناسب لغرفة النوم كالأبتعاد عن الضوضاء والضجيج، وأن تكون الإنارة في الغرفة خافتة، وإطفاء جميع الأجهزة الألكترونية في الغرفة كالتلفاز والجوال وجهاز الكمبيوتر، النوم في غرفة معتدلة الحرارة، النوم في وقتٍ منتظم يومياً، ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ دوري، تناول بعض الأطعمة والمشروبات التي تساعد على النوم كاليانسون والزنجبيل….إلخ، تجنّب المشروبات المليئة بالكافين، تجنب التدخين، الابتعاد عن القلق والتوتر.