اليوم ختام الدوري السوري الممتاز

بعد حسم بطولة الدوري السوري الممتاز لكرة القدم بتتويج الجيش في المرحلة الماضية بتعادله مع نادي جبلة، وكان هذا التعادل كافياً لإحراز الجيش لبطولة الدوري، وبعد حسم نادي تشرين المركز الثاني المؤهل للمشاركة في كأس الاتحاد الآسيوي وهبوط كل من الحرية والجزيرة إلى مصاف أندية الدرجة الأولى.

تنطلقُ، اليوم الجمعة، المرحلةُ الثلاثين والأخيرة من الدوري السوري الممتاز لكرة القدم، وينحصر الصراع على مراكز الهبوط باعتبار أن أربعة فرق ستهبط، وقد عُرف منهم فريقان وبقي فريقان، والفرقُ المهددة بالهبوط هي على التوالي، الفتوة، وجبلة، والوثبة، والكرامة، والنواعير.

وفي أهم المباريات، يلتقي في حمص نادي الكرامة الحادي عشر برصيد 33 نقطة مع نادي الفتوة الرابع عشر برصيد 29 نقطة في مباراة مهمة للطرفين، وفوز الكرامة يعني بقاءه رسمياً في الدوري الممتاز، أما في حال فوز الفتوة فهو بحاجة لانتظار نتائج بقية الفرق، والمباراة أقرب للكرامة على اعتبار أنه سيلعب على أرضه وبين جمهوره ولن يفرّط بالفوز بسهولة نظراً لتاريخه العريق محلياً وآسيوياً.

ويواجه نادي النواعير العاشر 34 نقطة نادي حطين الخامس 43 نقطة، ونتيجة التعادل ستكون كافية لبقاء النواعير موسماً آخر بين الكبار وحتى خسارته قد تبقيه في الدوري الممتاز إذا تعثّر نادي الوثبة في مباراته أمام الجيش.

ويلعب نادي الوثبة الثاني عشر 32 نقطة مع نادي الجيش البطل في مباراة صعبة على الوثبة باعتبار أنه يواجه الجيش بطل الدوري وصاحب الخبرة الكبيرة محلياً وخارجياً، وفوز الوثبة سيضمن بقاءه في الدوري رسمياً، أما تعادله أو خسارته قد تطيح به للدرجة الثانية حسب نتائج الفرق الأخرى.

وفي حماه يلتقي نادي الطليعة الثامن 35 نقطة مع نادي جبلة الثالث عشر 31 نقطة في مباراة مهمة لجبلة وهامشية للطليعة، وفوز جبلة مع خسارة الوثبة مع الجيش يضمن بقاء جبلة في الدوري الممتاز بغض النظر عن النتائج الأخرى، أما خسارة جبلة فتعني توديعه رسمياً للدوري الممتاز.

وفي بقية المباريات، والتي لاتؤثر على البطولة والهبوط، يلتقي كلٌّ من الجزيرة مع الوحدة، وتشرين مع المحافظة، والشرطة مع الحرية، والاتحاد مع المجد.

وإليكم الجدول الكامل لمباريات المرحلة الثلاثين والأخيرة:

الكرامة x الفتوة

حطين x النواعير

الجيش x الوثبة

الطليعة x  جبلة

الجزيرة x الوحدة

تشرين x المحافظة

الشرطة x الحرية

الاتحاد x المجد

 

سومر الإبراهيم